منتدي اسلامي على مذهب اهل السنة والجماعه
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فضائل القران((ذكر الدعاء المأثور لحفظ القرآن وطرد النسيان 2))

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
????
زائر



مُساهمةموضوع: فضائل القران((ذكر الدعاء المأثور لحفظ القرآن وطرد النسيان 2))   الأحد 02 سبتمبر 2012, 2:12 pm

وهذه طرق بعضها صحيح وبعضها حسن، ذكرتها في "التسلية".
1 في "أ": "شعبة"! ووقع في "جـ": "سعيد بن أبي سلمة"!!
2 إلى هنا انتهت النسخة "ط".
3 في "مسنده" "ج11/ رقم 6560".
وأخرجه ابن أبي شيبة "10/ 456"، والحاكم "2/ 439"، وعنه البيهقي في "الشعب" "ج5/ رقم 2093، 2094، 2095"، وأحمد بن منيع في "مسنده" -كما في "المطالب" "3/ 298", والخطيب "8/ 77-78"، وابن الأنباري في "الوقف والابتداء" "ص5" من طرق عن عبد الله بن سعيد المقبري، عن جدِّه، عن أبي هريرة مرفوعًا.
وسنده ضعيف جدًّا، عن أبي هريرة مرفوعًا.
وسندُهُ ضعيف جدًّا، وعبد الله بن سعيد متروك، وبه أعلَّه الهيثمي "7/ 163", أمَّا الحاكم فصحَّحه، فردَّه الذهبي بقوله: "بل أجمع على ضعفه".
4 في "أ": "ابن أبي"!
5 في "المعجم الكبير" "ج2/ رقم 1253", وعنه الشجري في "الأمالي" "1/ 77".
وأخرجه أيضًا في "الأوسط" "ج2/ ق234/ 1" وقال: "لا يروى هذا الحديث عن فضالة وتميم إلّا بهذا الإسناد، تفرَّد به إسماعيل", فقال =

بكير الحضرميّ، ثنا إسماعيل بن "عيَّاش"1 عن يحيى بن الحارث "الذماري"2 عن القاسم أبي عبد الرحمن، عن فَضَالَة بن عبيد وتميم الداري، عن النبي -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- قال: "من قرأ عشر آيات في ليلة، كتب له قنطار، والقنطار خير من الدنيا وما فيها، فإذا كان يوم القيامة يقول ربك عز وجل: اقرأ وارق بكل آية درجة، حتى ينتهي إلى آخر آية معه، يقول ربك، اقبض، فيقول العبد بيده: يا رب أنت أعلم، فيقول: بهذه الخلد وبهذه النعيم" 3.
__________
= الهيثمي "2/ 267": "فيه إسماعيل بن عياش ولكنه من روايته عن الشاميين وهي مقبولة". أ.هـ. وعزاه المنذري في "الترغيب" "1/ 439" للطبراني في "الكبير" و"الأوسط" وقال" "بإسناد حسن، وفيه إسماعيل بن عياش عن الشاميين، وروايته عنهم مقبولة عن الأكثرين" .أ.هـ.
وشيخ الطبراني ترجمه أبو نُعَيْم في "أخبار أصبهان" "2/ 312" ولم يذكر فيه شيئًا, ولكنه لم يتفرَّد به في الجملة، فأخرجه سعيد بن منصور في "تفسيره" "23", وعنه البيهقي في "الشعب" "ج5/ رقم 2006، 2007" قال: نا إسماعيل بن عياش به، وأعَلَّه أبو حاتم الرازي في "العلل" "ج1/ رقم 422" بالوقف، والرواية الموقوفة عند الدارمي في "سننه" "2/ 332، 333، 335".
1 في "أ": "عباس"!
2 في "أ": "المذماري"!
3 في حاشية "جـ": "آخر الجزء الثاني من أجزاء المؤلف أثابه الله".
وبهذا انتهى ما في النسخة "أ" وجاء في آخرها: "آخر فضائل القرآن، وبه تمَّ التفسير للحافظ العلامة الرحلة الجهبذ، مفيد الطالبين، الشيخ عماد الدين إسماعيل الشهير بابن كثير، كثَّر الله فوائده، على يد أفقر العباد إلى الله الغني، محمد بن أحمد بن معمر المقرئ البغدادي، عفا الله عنه، ونفعه بالعلم ووفقه للعمل به، آمين، وحرس الله مجد مالكه. آمين، بتاريخ يوم الجمعة عاشر جمادى الآخرة، من سنة تسع وخمسين وسبعمائة هلالية هجرية، صلوات الله وسلامه على مشرفها، والحمد لله أولًا وآخرًا، وباطنًا وظاهرًا، وصلى الله على سيدنا محمد النبي الأمي، وعلى آله وصحبه وسلم تسليمًا كثيرًا". أ.هـ.

[وروى1 الحافظ2 ابن عساكر في ترجمة: "معقس بن عمران بن حطان" قال: قال: دخلت مع أبي على أم الدرداء -رضي الله عنها، فسألها أبي: ما فضل من قرأ القرآن على من لم يقرأ؟ قالت: حدَّثتني عائشة قالت: جُعِلَتْ دَرَجُ الجنَّةِ على عدد آي القرآن، فمن قرأ ثلث القرآن ثم دخل الجنة كان على الثلث من درجها، ومن قرأ نصف القرآن كان على النصف من درجها، ومن قرأه كله كان في عليين، لم يكن فوقه إلّا نبي أو صديق أو شهيد.
وقال الطبراني3: حدَّثَنا مسعدة بن سعد العطار المكي، ثنا إبراهيم بن
__________
1 من أول هنا إلى آخر" فضائل القرآن" من "جـ" و"ل"، وسقط من "أ"، ولا أدري هل كان في "ط"، فقيها سقطٌ.
2 في "تاريخ دمشق" "ج17/ ق10".
وأخرجه أبو عبيد في "فضائل القرآن" "ص37"، وابن أبي شيبة "10/ 467" من طريق محمد بن عبد الرحمن السدوسي، عن معقس بن عمران بن حطان، قال: سمعت أم الدرداء تقول: سألت عائشة... فذكره. وأخرجه ابن عساكر من طرق أخرى، عن محمد بن عبد الرحمن، ومعقس -بالقاف- ابنُ عمران لا أعرف من حاله شيئًا يُوجب قبول خبره، ولم يذكر ابنُ عساكر في ترجمته شيئًا. فالله أعلم.
3 في "المعجم الكبير" "ج3/ رقم 2899", ومن طريقه ابنُ عساكر في "تاريخ دمشق" "ص155-تراجم النساء" وأعلَّه الهيثمي "7/ 161" بإسحاق ابن إبراهيم مولى جميع بن حارثة فهو ضعيف, وأخرجه الخطيب، ومن ط
ريقه ابن عساكر "ص155" وابن الجوزي في "الموضوعات" "1/ 253" =

المنذر الحزمي، ثنا إسحاق بن إبراهيم مولى جميع بن حارثة الأنصاري، حدَّثَنِي عبد الله بن ماهان الأزدي، حدَّثَنِي فايد مولى عبيد الله بن أبي رافع، حدَّثَتْنِي سكينة بنت الحسين بن علي عن أبيها، قال: قال رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "حملة القرآن عرفاء أهل الجنة يوم القيامة".
وروى الطبراني1 من حديث بقية، عن أبي بكر بن أبي مريم، عن المهاصر ابن حبيب، عن عبيدة المليكي، عن رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، أنه كان يقول: "يا أهل القرآن! لا توسدوا القرآن، واتلوه حق تلاوته من آناء الليل والنهار، وتغنَّوه وتقنَّوه، واذكروا ما فيه لعلكم تفلحون، ولا تستعجلوا ثوابه، فإن له ثوابًا".
وفي حديث عقبة2 بن عامر نحوه كما تَقَدَّمَ.
__________
= من هذا الوجه, وقال ابن الجوزي: "هذا حديث لا يصح، وفائد ليس بشيء؛ قال أحمد: هو متروك الحديث، وقال يحيى: ليس بثقة، وقال ابن حِبَّان: لا يجوز الاحتجاج به", وأخطأ ابن الجوزي، فالواقع في السند هو فائد أبو الورقاء، أما الواقع في السند فهو فائد المدني روى عنه القعنبي وزيد بن الحباب وجماعة، ووثَّقَه ابن معين وقال أبو حاتم: لا بأس به, وللحديث وشواهد كلها ساقطة، والحديث من جميع طرقه لا يصحُّ, والله أعلم.
1 في "المعجم الكبير" -كما في "المجمع" "2/ 252", وقال: "فيه أبو بكر ابن أبي مريم".
وأخرجه البيهقي في "الشعب" "ج4/ رقم 1852"، وأبو نُعَيْم في "أخبار أصبهان" "1/ 260"، وكذا أبو القاسم الأصبهاني في "الترغيب" "2270"، وابن عساكر في "تاريخه" "ج4/ ق595، 596" وقد اختُلِفَ في إسناده، والحديث لا يصحُّ بوجهٍ من الوجوه, والله أعلم.
2 يشير إلى حديثه "تعلموا كتاب الله واقتنوه..." . وقد تَقَدَّمَ تخريجه.

وقال الإمام1 أحمد: حدَّثَنا أبو سعيد، ثنا ابن لهيعة، عن مشرح، عن عقبة بن عامر، قال: قال رسول الله -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: "لو أن القرآن جعل في إهاب، ثم ألقي في النار ما احترق" .
تفرَّد به.
قيل معناه: أن الجسد الذي يقرأ القرآن لا تمسُّه النار.
وفي "سنن2 ابن ماجه" من طريق المغيرة بن نهيك، عن عقبة بن عامر مرفوعًا: "من تعلم القرآن ثم تركه، فقد عصاني".
وفي حديث رواه "أبو يعلى"3 من طريق ليث، عن مجاهد، عن
__________
1 في "مسنده" "4/ 151، 155".
وأخرجه الدارمي "2/ 309"، وأبو عبيد "ص22-23"، والفريابي "1/ 2" كلاهما في "الفضائل" والروياني في "مسنده" "ج19/ ق48/ 2"، والحكيم الترمذي في "النوادر" "ج3/ ق101/ 2"، وأبو يعلى "ج3/ 1745"، وأبو الشيخ في "الطبقات" "740"، وابن شاهين في "التغريب" "196"، وابن عدي "6/ 2460"، والطحاوي في "المشكل" "1/ 390" وآخرون من طرق عن ابن لهيعة، عن مشرح بن هاعان، عن عقبة بن عامر مرفوعًا. وقد اختلف في سنده، والصواب في هذا الحديث الوقف، كما حققته في "تسلية الكظيم"، والحمد لله. وله شاهدان عن سهل ابن سعد وعصمة بن مالك، ولا يثبت واحد منهما, والله أعلم.
2 كذا قال المصنف رحمه الله: "من تَعَلَّمَ القرآن..", والذي في "سنن ابن ماجه" "2814": "من تَعَلَّمَ الرمي ثم تركه... إلخ".
3 في "مسنده" "ج2/ رقم 1000".
وأخرجه الطبراني في "الصغير" "2/ 66-67"، والخطيب "7/ 392-393" من طريق عبد الأعلى بن حماد، حدثنا يعقوب القمي، عن ليث، =
"أبي"1 سعيد مرفوعًا: "عليك بتقوى الله فإنها رأس كل خير، وعليك بالجهاد فإنه رهبانية الإسلام، وعليك بذكر الله وتلاوة القرآن، فإنه نُورٌ لك في الأرض، وذِكْرٌ لك في السماء، واخزن لسانك إلا من خيرٍ، فإنك بذلك تغلبُ الشيطان" .
وهذا ذكر آثار مروية عن ابن أمِّ عبد: عبد الله بن مسعود، أحد قراء القرآن من الصحابة، المأمور بالتلاوة على نحوهم.
وروى الطبراني2 عن الدَّبَريِّ، عن عبد الرزاق، عن معم، عن أبي إسحاق قال: قال ابن مسعود: "كل آية خير مما في السماء والأرض".
ومن ...........................................................
__________
1 ساقط من "الأصل".
2 في "المعجم الكبير" "ج9/ رقم 8662" من طريق عبد الرزاق وهو في "مصنفه" "ج3/ رقم 5992" عن معمر، عن أبي إسحاق عن ابن مسعود, وإسناده منقطع بين أبي إسحاق، وابن مسعود، ثم رواه الطبراني عن أبي إسحاق عن أبي عبيدة، عن أبيه، وهو منقطع أيضًا، فأبو عبيدة لم يسمع من أبيه, واعلم أن لفظ الرواية مطوَّل، وقد اختصر المصنِّف منه هذه الجملة بالمعنى، وإلا فلفظ الرواية: "ثم يقول -يعني ابن مسعود-: "تعلمها فإنها خير لك مما بين السماء والأرض".
عن مجاهد، عن أبي سعيد مرفوعًا.
قال الطبراني: "لا يُروى عن أبي سعيد إلا بهذا الإسناد، تفَرَّدَ به يعقوب القمي".
قلت: يعقوب لا بأس به كما قال النسائي، ووثَّقَه ابن حِبَّان والطبراني، وليَّنَه الدارقطني، ولكن ليث بن أبي سليم ضعيف, وله طريق آخر عند أحمد "3/ 82" نحوه، لكنه معلٌّ بالانقطاع.

"أبي"1 سعيد مرفوعًا: "عليك بتقوى الله فإنها رأس كل خير، وعليك بالجهاد فإنه رهبانية الإسلام، وعليك بذكر الله وتلاوة القرآن، فإنه نُورٌ لك في الأرض، وذِكْرٌ لك في السماء، واخزن لسانك إلا من خيرٍ، فإنك بذلك تغلبُ الشيطان" .
وهذا ذكر آثار مروية عن ابن أمِّ عبد: عبد الله بن مسعود، أحد قراء القرآن من الصحابة، المأمور بالتلاوة على نحوهم.
وروى الطبراني2 عن الدَّبَريِّ، عن عبد الرزاق، عن معم، عن أبي إسحاق قال: قال ابن مسعود: "كل آية خير مما في السماء والأرض".
ومن ...........................................................
__________
1 ساقط من "الأصل".
2 في "المعجم الكبير" "ج9/ رقم 8662" من طريق عبد الرزاق وهو في "مصنفه" "ج3/ رقم 5992" عن معمر، عن أبي إسحاق عن ابن مسعود, وإسناده منقطع بين أبي إسحاق، وابن مسعود، ثم رواه الطبراني عن أبي إسحاق عن أبي عبيدة، عن أبيه، وهو منقطع أيضًا، فأبو عبيدة لم يسمع من أبيه, واعلم أن لفظ الرواية مطوَّل، وقد اختصر المصنِّف منه هذه الجملة بالمعنى، وإلا فلفظ الرواية: "ثم يقول -يعني ابن مسعود-: "تعلمها فإنها خير لك مما بين السماء والأرض".

طريق1 شعبة، عن أبي إسحاق، عن مرة، قال ابن مسعود: $"من أراد العلم فَلْيُثَوِّرِ القرآن؛ فإن فيه علم الأولين والآخرين".
ومن طريق2 سفيان وشعبة، عن سلمة بن كهيل، عن أبي الأحوص، عن عبد الله، قال: $"إن هذا القرآن ليس فيه حرف إلّا له حدٌّ، ولكل حدٍّ مطلع.
ومن حديث الثوري3، عن إسماعيل بن أبي خالد، عن سيار
__________
1 الطبراني في "المعجم الكبير" "ج9/ رقم 8666" من طريق محمد بن كثير، ثنا شعبة، فذكره.
وأخرجه عبد الله بن أحمد في "زوائد الزهد" "ص157" عن يحيى بن سعيد القطان، ثنا شعبة به, وسنده صحيح. وأخرجه الطبراني أيضًا "8664، 8665" من طريق إسرائيل وزهير عن أبي إسحاق بسنده سواء, وهو عند ابن أبي شيبة "14/ 94" من طريق زهير.
وأخرجه ابن المبارك في "الزهد" "814"، وأبو عبيد "ص89", وابن أبي شيبة "10/ 485"، والفريابي في "الفضائل" "78", والنحاس في "القطع والائتلاف" "ص84" من طريق سفيان الثوري، عن أبي إسحاق بسنده سواء. وسنده صحيح أيضًا.
2 أخرجه الطبراني في "الكبير" "ج9/ رقم 8667، 8668" وسنده صحيح.
3 أخرجه الطبراني في "الكبير" "ج9/ رقم 8686" قال: حدَّثَنا عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم، ثنا محمد بن يوسف الفريابي، ثنا الثوري بسنده سواء.
قلت: وشيخ الطبراني واهٍ، فقد قال ابن عدي: "يحدِّث عن الفريابي وغيره بالبواطيل".
وقد أخرجه الفسوي في "تاريخه" "3/ 146", وعنه للبيهقي في "الشعب" "ج5/ رقم 2101" من طريق قبيصة عن الثوري، عن إسماعيل، =

أبي الحكم، عن ابن مسعود، قال: "أعربوا هذا القرآن، فإنه عربي، وسيجيء قوم يثقفونه، وليسوا بخياركم".
والثوري1، عن عاصم، عن زر، عن ابن مسعود، قال: "أديموا النظر في المصحف، وإذا اختلفتم في "ياء" و"تاء" فاجعلوها "ياء"، ذكِّروا القرآن، فإنه مذَكَّر".
__________
= عن سيار أبي حمزة، عن ابن مسعود مثله.
ورجاله ثقات إلّا سيارًا أبا حمزة فشبه المجهول، والظاهر أنه لم يدرك ابن مسعود.
وقد خولف الثوري في إسناده؛ خالفه هشيم بن بشير، فرواه عن إسماعيل، عمن حدثه عن ابن مسعود.
أخرجه البيهقي في "الشعب" "ج5/ رقم 2100".
وأخرجه أبو عبيد "ص208", وابن أبي شيبة "10/ 457" من طريق الثوري عن عقبة الأسدي، عن أبي العلاء عن ابن مسعود قال: "أعربوا القرآن فإنه عربي", وسنده ضعيف، وعقبة هذا شبه المجهول.
وأخرجه ابن أبي شيبة "10/ 456" والطبراني في "الكبير" "ج9/ رقم 8685" من طريق ليث بن أبي سليم، وهو ضعيف، عن طلحة بن مصرف، عن إبراهيم عن علقمة، عن عبد الله قال: "أعربوا القرآن".
وأخرجه الطبراني "8684" من هذا الوجه مرفوعًا وهو منكر.
وله طريق آخر عند أبي نُعَيْم في "الحلية" "8/ 309".
1 أخرجه الطبراني "8687" من طريق شيخه عبد الله بن محمد بن سعيد بن أبي مريم، وقد قدمنا أنه واهٍ ولكنه لم يتفرَّد بأصله، فأخرجه أبو عبيد "ص46" وعبد الرزاق "ج3/ رقم 5979" وابن أبي شيبة "10/ 531" والبيهقي في "الشعب" "ج5/ رقم 2028" والطبراني في "الكبير" "8696" من طريق الثوري بسنده سواء, وأخرجه البيهقي "2029" من طريق مفضل ابن صدقة، عن عاصم به، وسنده حسن, وله طرق أخرى تقدَّم ذكرها

وقال عبد الرزاق1، عن إسرائيل، عن عبد العزيز بن رُفَيْع، عن شداد بن معقل، سمعت ابن مسعود يقول: إن أوَّل ما تفقدون من دينكم الأمانة، وآخر ما يبقى من دينكم الصلاة، وليصلين قوم لا خلاق لهم، ولينزعن القرآن من بين أظهركم, قالوا: يا أبا عبد الرحمن! ألسنا نقرأ القرآن، وقد أثبتناه في مصاحفنا؟! قال: يُسرى على القرآن ليلًا، فيذهب به من أجواف الرجال، فلا يبقى في الأرض منه شيء، ويصبح الناس نفرًا كالبهائم, ثم قرأ عبد الله: {وَلَئِنْ شِئْنَا لَنَذْهَبَنَّ بِالَّذِي أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ ثُمَّ لا تَجِدُ لَكَ بِهِ عَلَيْنَا وَكِيلًا} [الإسراء: 86].
وقال الطبراني2: حَدَّثَنا علي بن عبد العزيز، ثنا أبو نعيم، ثنا شعبة،
__________
1 أخرجه الطبراني "ج9/ رقم 8700".
وأخرجه عبد الرزاق "ج3/ رقم 5986"، والضياء المقدسي في "اختصاص القرآن بعوده إلى الرحيم الرحمن" "19", وله طرق أخرى ذكرتها في "التسلية" يثبت بها.
قال الهيثمي "7/ 52، 330": "رجاله رجال الصحيح غير شداد بن معقل وهو ثقة".
قلت: وشداد هذا لم يوثِّقه إلا ابن حِبَّان "4/ 357" وقال ابن سعد: "قليل الحديث".
2 في "المعجم الكبير" "ج9/ رقم 8702", وأخرجه أبو عبيد في "الفضائل" "ص89" قال: حدثنا حجاج.
وأخرجه ابن المقرئ في "معجمه" "ج7/ ق133/ 1"، والبيهي في "الشعب" "ج4/ رقم 1983" من طريق يعقوب بن إسحاق الحضرمي، كلاهما عن شعبة بسنده سواء.
وأخرجه ابن أبي شيبة "2/ 501"، والفريابي "146", والطبراني في "الكبير" "ج9/ رقم 8703، 9704" من طريق الثوري ومسعر، كلاهما عن علي بن بذيمة به.
وأخرجه الفريابي "147، 148" وأبو عمرو الداني في "البيان في عد آي القرآن" "ص322" من طريق إسرائيل وأبي الأحوص، عن أبي إسحاق، عن أبي عبيدة، عن ابن مسعود، فذكره, وهذا إسناد ضعيف لانقطاعه بين أبي عبيدة وأبيه، ووَهِمَ محقق "الشعب" فقال: "إسناده لا بأس به"!

عن علي بن بذيمة، عن أبي عبيدة بن عبد الله، عن أبيه، قال: "من قرأ القرآن في أقل من ثلاث، فهو راجز".
وقال هشام1، عن الحسن، أنه بلغه عن ابن مسعود مثل ذلك.
ومن طريق2 الأعمش، عن أبي وائل، قال: كان عبد الله بن مسعود
__________
1 أخرجه الطبراني "ج9/ رقم 8705" وضعفه ظاهر.
2 أخرجه الطبراني في "الكبير" "ج9/ رقم 8868" من طريق زائدة، عن الأعمش به.
وأخرجه أبو عبيد في "الفضائل" "ص26"، وابن أبي شيبة "10/ 509"، وابن جرير في "تهذيب الآثار" "521 -مسند عمر" من طريق أبي معاوية والثوريّ معًا عن الأعمش به.
وأخرجه عبد الرزاق "ج3/ رقم 7903"، وابن جرير في "التهذيب" "519، 520"، والطبراني "8869، 8870، 8875" من طريق الثوريّ وشعبة، عن أبي إسحاق السبيعي، عن عبد الرحمن بن يزيد، عن ابن مسعود مثله, وهذان إسنادان صحيحان.
وأخرجه الطبراني "8871" من طريق بكير بن عامر، عن الشعبي، عن ابن مسعود قال: "الصلاة أحبُّ إليَّ من الصوم، ولم يكن يُصلي الضحى".
قال الهيثمي "2/ 257": "فيه بكير بن عامر، وثَّقَه أحمد وضعَّفَه ابن معين وغيره".
ثم أخرجه الطبراني "8872" من طريق حماد بن سلمة، عن أبي حمزة، =

يُقِلُّ الصوم، فيُقال له في ذلك، فيقول: "إني ذا صمت ضعفت عن القرآن والصلاة، والقراءة والصلاة أحبُّ إلي".
__________
= عن إبراهيم، عن ابن مسعود، فذكره، وسنده ضعيف جدًّا، وأبو حمزة هو ميمون، ضعيف ولعله واهٍ، ثم هو منقطع بين إبراهيم النخعي وابن مسعود؛ فالعمدة على ما تَقَدَّم، والحمد لله رب العالمين.
وهذا آخر تعليقنا على كتاب "فضائل القرآن" للحافظ الكبير عماد الدين ابن كثير، والله أسأل أن يهبني غنمه، ويتجوَّز لي برحمته عن غرمه، والحمد لله أولًا وآخرًا ظاهرًا وباطنًا.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اريج الجنة
شخصيات هامة
avatar

عدد المساهمات : 5330
نقاط : 7782
تاريخ التسجيل : 30/11/2011


مُساهمةموضوع: رد: فضائل القران((ذكر الدعاء المأثور لحفظ القرآن وطرد النسيان 2))   الأحد 02 سبتمبر 2012, 9:32 pm

اسأل الله العظيم
أن يرزقك الفردوس الأعلى من الجنان.
وأن يثيبك البارئ على ما طرحت خير الثواب .
في انتظار جديدك المميز
دمت بسعآده مدى الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
????
زائر



مُساهمةموضوع: رد: فضائل القران((ذكر الدعاء المأثور لحفظ القرآن وطرد النسيان 2))   الإثنين 03 سبتمبر 2012, 9:48 pm

شكرا مرورك اريج

بااارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فضائل القران((ذكر الدعاء المأثور لحفظ القرآن وطرد النسيان 2))
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات بهجة النفوس الاسلامية :: أقسام العلوم الشرعية :: القرآن الكريم والاعجاز العلمي-
انتقل الى:  
المواضيع الأخيرة
» استمع للشيخ حسن صالح صاحب الصوت الجميل
الخميس 30 نوفمبر 2017, 3:25 pm من طرف احمد المصرى

» الرجوع الى القران الكريم
الخميس 30 نوفمبر 2017, 3:07 pm من طرف احمد المصرى

» هذا الطفل يقوم الليل
الخميس 24 أغسطس 2017, 2:59 am من طرف shaban

» روائع الاعجاز النفسي - من أسرار السعادة
الثلاثاء 08 أغسطس 2017, 2:09 am من طرف shaban

» الوسائل النبوية فى كسب قلوب البرية(7)
الإثنين 07 أغسطس 2017, 10:41 pm من طرف shaban

» تفسير القران الكريم للشيخ ابو بكر الجزائرى
الأربعاء 01 فبراير 2017, 5:37 pm من طرف احمد المصرى

» عشرة نساء لا ينساهن الرجل
الأحد 29 يناير 2017, 8:19 am من طرف shaban

» الالتزام بمنهج اهل السنه
الخميس 15 ديسمبر 2016, 5:51 pm من طرف احمد المصرى

» التلاوة التى هزت أركااااان الهند (2016) شيئ يفووووق الخياااال لملك المقامات وقارئ شباب العالم الاول
الخميس 15 ديسمبر 2016, 5:47 pm من طرف احمد المصرى

» فديو للشيخ ابو اسحاق الحوينى
الخميس 15 ديسمبر 2016, 5:43 pm من طرف احمد المصرى

» لكل قاتل قتله
الخميس 08 ديسمبر 2016, 11:58 pm من طرف احمد المصرى

» الصلاة على النبى صل الله عليه وسلم
الجمعة 14 أكتوبر 2016, 2:50 pm من طرف احمد المصرى

» الاعجاز فى القران الكريم
الجمعة 14 أكتوبر 2016, 2:09 pm من طرف احمد المصرى

» لا ادرى
الأربعاء 06 يناير 2016, 5:34 pm من طرف احمد المصرى

» الحديث الثانى من الاربعين النوويه
الأربعاء 06 يناير 2016, 4:31 pm من طرف احمد المصرى

» معا لنصرة المسجد الاقصى وتحريره
الأربعاء 30 ديسمبر 2015, 2:46 am من طرف احمد المصرى

» تحكيم شرع الله
الأربعاء 30 ديسمبر 2015, 12:41 am من طرف احمد المصرى

»  تحكيم شرع الله عزوجل
الثلاثاء 29 ديسمبر 2015, 11:56 pm من طرف احمد المصرى

» القدس رمز الأمة
الثلاثاء 24 نوفمبر 2015, 5:49 pm من طرف احمد المصرى

» لكل قاتل قتله
الثلاثاء 24 نوفمبر 2015, 5:33 pm من طرف احمد المصرى

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
shaban - 17314
 
اريج الجنة - 5330
 
محمد - 2800
 
الشافعي - 1989
 
زهرة الفردوس - 281
 
الرحال - 163
 
محمد احمد غيث - 130
 
هايدي - 116
 
احمد المصرى - 61
 
معتز - 50
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

.: عدد زوار المنتدى :.

ضع اميلك ليصلك كل ما هو جديد:

لا تنسى الضغط على رابط التفعيل فى بريدك لاتمام الاشتراك

منتديات بهجة النفوس الاسلامية

[جميع ما يطرح في منتديات بهجة النفوس الإسلامية لا يعبر عن رأي الإدارة بالضروري ،وإنما يعبر عن رأي الكاتب ]

للتسجيل اضغط هـنـا

Twitter Delicious Facebook Digg Stumbleupon Favorites More